قياس أداء عملية التسويق

السؤال: كيف ينبغي قياس أداء عملية التسويق؟ نظراً لتعدد جوانب عملية التسويق. فمن الضروري الإبقاء على مجموعة من مؤشرات الأداء، وسوف يتم اختيار مؤشرات الأداء الرئيسية الفعلية على أساس العوامل المحركة لشركتك، ويمكن أن تشمل على سبيل المثال: عناصر أداء حصة السوق أو الإيرادات الناتجة وفق كل قناة تسويق أو منتج أو العمل التجاري الجديد مقارنةً بالعمل التجاري المتكرر أو معرفة العلامة التجارية أو حق المساهم. ولا تخدع نفسك بأمان زائف وتقوم بقياس الأرقام السهلة أو المؤشرات المستقرة التي يسهل الوصول إليها، حيث إن مثل هذه الأرقام والمؤشرات ليست بالضرورة هي التي توضح الأداء أو الاتجاه الحالي.

 

السؤال: كيف ينبغي متابعة عائد الاستثمار في التسويق؟ نظرياً، ينبغي متابعة عائد الاستثمار في التسويق على أسس متعددة كي تحقق معايير الفاعلية والكفاءة.

 

على الأقل يجب أن تقيس هذا الأمر على أساس كل برنامج أو حملة. أولاً، نحتاج إلى ضمان أن الأرقام والمقاييس صحيحة من الناحية المالية، وإلا لن تكون ذات معنى لمن يقرؤها. إن أرقام الاستثمار المدخلة يسهل التعامل معها؛ لأنها تعبر عن الأموال التي قمت بإنفاقها.

 

أما العنصران المهمان حقاً فهماً الحصول على الموافقة حول قيمة أحد مؤشرات الأداء، وفي حالة وجود شك، الموافقة على الارتباط بينه وبين الأموال المنفقة على التسويق والتي نتج عنها هذا المؤشر.

 

اجعل الأمر سهلاً في البداية، ثم فكر في الانتقال إلى أساليب أكثر اكتمالاً باستخدام القيم الصافية الحالية لا سيما مع البرامج طويلة الأمد، وعند استخدام العائد من الاستثمار في التسويق من أجل أغراض التخطيط، يجب عند اختيار الأساليب، أن تنظر بعين الاعتبار إلى تكاليف كل فرصة، خاصةً في ظل الظروف التي تكون فيها الموارد محدودة.

 

السؤال : هل يقتصر التسويق على الشركات التي تبيع للعملاء أكثر من غيرها من الشركات الأخرى؟ إطلاقاً، رغم أن أسواق المستهلكين تمثل أكبر وأكثر قطاع تسويقي ملحوظ، فإن المجال الذي شهد أسرع نمو في السنوات الأخيرة هو التسويق بين المؤسسات، بالإضافة إلى مجالات أخرى مثل قنوات التسويق.

 

تكون الأسواق الصناعية أو أسواق التعامل التجاري بين المؤسسات وبعضها أكثر تعقيداً من أسواق المستهلكين وتتطلب مهارات محددة ومزيجاً من الفهم الواسع والعميق للسوق.

 

أحد الفروق الكبيرة تتمثل في أن أسواق التعامل التجاري بين المؤسسات وبعضها تقوم على أساس الاحتياجات أو الحلول، وقيام العملاء بتحليل كل عرض وفق قيمته، على النقيض من أسواق المستهلكين التي يقوم أكثرها على أساس "الرغبة" والعواطف.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

تابع صفحتنا على G+